تعقيم الرجال... وسرطان البروستاتا...


تعقيم الرجال... وسرطان البروستاتا...

في دراسه اجريت في الدنمارك واكدتها دراسه امريكيه.. اجرتها جامعه هارفارد.. أن ربط قناة المني.. يزيد من نسبة الإصابة بسرطان البروستاتا....

فأما ان تحصل على ابناء... أو تحصل على سرطان البروستاتا..

ولايعني هذا ان هذا السرطان لايصيب من ينجب...

ولكن يعني انه تزيد نسبته... فيمن اجري له عمليه تعقيم.. اي اصابة بالعقم...

وتزداد نسبة الإصابة بسرطان بالروستاتا من 15% إلى 50%...

بل أنهم وجدوا.. أن نسبة إصابة الرجال الذين تم تعقيمهم في خلال أول عام.. بعد إجراء الجراحة... بالاصابه بسرطان البروستاتا...

ولكن النوع غير الشرس.. هي ثلاثه اضعاف ونصف 3.5 زيادة.. عمن لم يجري لهم هذه العمليه ..

فقد حث الإسلام على التناسل والتكاثر لإعمار الأرض..

واقصى ماسمح به الإسلام في تنظيم الانجاب.. هو العزل..

وحرم الإسلام اي وسيله تمنع المرأه من الانجاب...

اي انه سمح بالتنظيم وحرم المنع....

ومن الوسائل التي حرمها الإسلام.. ربط القناه المنوية في الرجل...

وهي القناة الناقلة للمني من الخصيتين إلى العضو الذكري ...

ولنا ان نتخيل ان هذه الوسيله هي الأكثر انتشارا في الصين والولايات المتحده.. والغرب..

ففي الولايات المتحده وحدها ينم تعفيم 500الف رجل.. كل عام بربط او قطع قناة المني...

ولكن ما منع الله شيئا .. وحرمه الا لصالح البشر... ولكن الإنسان ظالم لنفسه...

قال تعالى...

(وَمَا ظَلَمُونَا وَلَٰكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ ﴾...

فاعتبروا يا أولي الأبصار...

د. محمد غلوش...

إعداد كهرمانة...

مواضيع سابقة
  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM