أسرار البركة


اسرار البركة

دخلت مرة بيت جدي ف لاقيت جدتي تطبخ رز بحليب ولفت نظري انها كانت عّم تحرك ب إيد وتحمل المسبحة ب إيدها التانية ف سألتها ادي محتاج الرز بحليب حتى يصير ف ابتسمت ابتسامة تشع نور ولطف وجمال قالت (يحتاج الف لا اله الا الله ) هي وحدة من اسرار البركة والطمأنينة والسعادة انو تاكل اكل توقيته (لا اله الا الله) الف مرة فوقه وحوله..فكيف سيكون حال هالاكل وكيف رح يكون تأثيره علي بياكله...

عشت مع جدتي فترة ...هي عجوز ما تعلمت متلنا بس رزقها الله بدل التعليم حكم فطرية عجيبة وايمان عميق...كانت تمر بالبيت احيانا ظروف اقتصادية صعبة متل ما بصير ب أي بيت لأي سبب (متل خالي احيانا ما يقدر يبعت فلوس)

ومابعرف كيف كانت تدبر بوقتها حتى تمر الأزمة بسلام..

بيوم من الايام يلي ما بنساه

مرت جدتي بازمة طاحنة مفاجئة ما كانت بالحسبان ف نزلت ع سوق لتشتري شويت غراض ف ضاع كيس فلوسها اوانسرق ماعرفت...ف رجعت ع بيت ودخلت فورا وهي شاردة ع خزانة الملابس لتشوف شو ضَل معها فلوس..

ما بنساها وقت تسمرت وهي عّم تشوف الخمسة يلي ضلت بالبيت كله..

مسكت فيها دقيقة كاملة تتفرج عليها ونهر من الأفكار والحسابات المعقدة عّم يمر بعقلها...

وظهرت لأول مرة في عيني المرأة القوية دموع الحيرة والعجز

كلنا بنشهد وبنعرف ادي من قبل كان في خير وبركة بكل شي كانو يمشو ع فطرة يلي انفطرو عليها بدون اَي خبث و حقد او اَي معنى سالب

بعدين كأنها قررت حل مفاجئ ف التفتت علي بحماسة وتصميم تطلب مني ساعدها بيلي بدا تعمله...ويلي طلبتو مني شي كان رح يسببلي جنون

طلبت مني انزل اشتري عشر بيضات وربع كيلو عدس ف توقعت انو بدا تطبخه النا...بس!!!

صارت تطبخ العدس بفن واتقان وصارت الريحة الطيبة معبية البيت وسلقت البيض وسخنت خبز وحطت شويت ملح وفلفل ب ورقة صغيرة واخدتن ونزلت ع شارع وعطتن لفقراء الحارة ...

كنت رح جن ما ضَل معنا فلوس وكنت رح صرخ انو ع قليلة عطيني بيضة منن وكأنّا قرأت هالشي بعيوني وقالتلي (اصبري...)

رجعنا ع بيت قبل العصر وما كان في شي نعملو الا انو نام شوي

بس فقنا ع صوت دق الباب ..فتحت الباب كان ولد من يلي بيبيعو بالسوق سألها (كيس الفلوس الك هاد يا حجة) لانو وقع قدام محلي حاولت الحقك بس تهت ب زحمة السوق بس سألت البياعين علي بيعرف بيتك بعد ما وصفتن الهن ف دلوني ع بيت شكرته واكرمته وحمدت رب العالمين..وما مضت ساعة حتى اندق الباب كان رفيق خالي رجع من سفر ليعطينا دين عليه لخالي ادينه قبل سفر وهدايا وحلويات...

يومها قالتلي (يا بنتي اللقمة تزيح النقمة ..كل ما اديق فيكي وتلاقي روحك مدايقة طعمي فقير او محروم)

قلتلا وانا بضحك طيب كنّا نعطي شي احسن من العدس

قالتلي العدس من الاكل يلي ربنا ذكره بالقرءان وانا بعطيه للناس لأني بحبه ..قدمي للناس من اللقمة يلي بتحبيها..وقتا ربنا بحلي زادك وبيفك كربك ..كبرت بعدها وعرفت التأصيل الشرعي لثقافة جدتي

عرفت الحديث(أنفق يا ابن آدم أنفق عليك)

وتعلمت قوله تعالى(وما انفقتم من شيء فهو يخلفه وهو خير الرازقين)

ما كانت جدتي تحفظ هالشي بس كان يسري في كيانها كله..

كانت ب ايّام الشتا تسلق بيض وتوزع ع رجال الأمن الواقفين في الشارع

او تعمل اكل وتعطيه لعامل النظافه.. كبرت وقرأت كتير عن فضل الانفاق لوجه الله وآثاره ع عبد بالدنيه والاخره

ف زاد يقيني اكتر واكتر وشفت كيف ربنا بيستر أسرة بسيطة كبيرة العدد قليلة الرزق عبر سنين وبيعبر فيهن بنهر الحياه ب بساطة وبركة ويسر ..تعلمت التجارة مع الله رابحه وانو يلي بيتعامل مع الله عرف كرمه ولطفه و رحمته..بس اهم شي اليقين ...

اللهم ارزقنا يقينا لا يشوبه شك وارزقنا اللهم العمل به انك ولي ذلك والقادر عليه..

مواضيع سابقة