عالم الغيبوبه !!!!


Coma

هي مرحلة بين الحياة والموت ..حيرت العلماء والاطباء على مر السنين

عالم البرزخ بينهما والله اعلم طالما انعا فترة زمنيه فاصله بين حياة المريض وغيبوبته وما جابه في اثنائها

تعددت الروايات التى نشرت عما يلاقي وعما يرى المريض اثناء غيبوبته و قبلها وبعدها

نروى قصة

المصري الوحيد الذي شمله البحث، هو نادر.. شاب في العشرينيات من عمره من أسرة ميسورة الحال، قال: " وقع لي حادث سيارة. انقلبت بي على طريق الأوتوستراد. وفي أثناء انقلابها أحسست أنني لم أكن في السيارة أو بمعني آخر كنت موجودا وليس موجودافي نفس الوقت. انه إحساس يصعب شرحه. وقتها تذكرت كل شيء بالتفصيل وبكل دقة، وذلك منذ ولادتي حتى لحظة وقوع الحادث. رأيت جميع الأشخاص الذين أعرفهم. حتى من رأيته مرة أو مرتين. كذلك جميع الأحداث المهمة وغير المهمة منذ أن كان عمري عام ونصف. مرت أمامي وكأنها شريط سينمائي لعدة ثوان. وعندما خرجت من السيارة وأنا بكامل وعيي. أحسست وقتها بأنه يوجد هناك من يحميني.

هذه حاله غيبوبه قصيرة

فما بالكم بعدة أشهر وعدة سنوات

هي مرحلة برزخ يفصله عن الحياه الحقيقيه العمليه النشطه التى يحياها

فقد عاشت هذه الروح عالمها واكملت طريقها خارج الجسد الذي هو بدوره معزول عن العالم الخارجي يتفس فقط دون حراك

هو ايضا يعيش برزخه سبحان الله جسدا دون حراك

وما ان تدب الروح الهائمة في الجسد الفاني المسجى حتى تلتئما وبذلك انقطعت هنا حياة البرزخ الي العودة بهما الي الحياة الدنيا

(كمثال قرآني باذن الله )

اهل الكهف !!!...

((فضربنا على اذانهم فى الكهف سنين عددا )) -. الايه - 11 - سورة الكهف .

كانواااا في غيبوبة باذن الله الحق وكل علامات الحياة عنهم قد توفقت غير التنفس حماهم الله وقلبهم يمينا ويسارا دون علمهم وبدون جهدهم سنوات وسنوات

قوله تعالى : ( ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَى لما لبثوا امدا).....

طال شعرهم واظافرهم وعمرهم وهم في غيبوبة البرزخ الي ان شاء الله رد أرواحهم كما نعلم بقية القصه بفضل الله

قوله تعالى

ولبثوا في كهفهم ثلاث مائة سنين وازدادوا تسعا قل الله أعلم بما لبثوا له غيب السماوات والأرض أبصر به وأسمع ..

سبحان الله الحي الذي لا يموت*

وغيره قصة العزير عليه السلام الذي اماته الله 100عام هو وحماره ورد الله روحهم بقدرته وحده الوهاب

قصص كثيرة واقعيه منقطعه بينهما برزخ لا يبغيان //

هي حياة البرزخ ولكن اكثر الناس لا يعلمون

الموت وسكرات الموت وحياة البرزخ بينهما

باذن الله المنجي ..

الموت والحياة وجهان لعملة واحدة..فكما لبقية الكائنات الاخرى التي تقاسمنا الكرة الارضية والنباتات وحتى الاشياء عمرا افتراضيا.. فان للانسان عمر افتراضي..

ويتمثل جوهر الخلاف بين الانسان وبقية الكائنات ان الانسان سيحاسب على أعماله..وتصرفاته في الحياة الدنيا على خلاف بقية الكائنات التي اذا ماتت انتهى أمرها..

مواضيع سابقة