" المقارنة القاعدية "


انتهينا بفضل الله وعونه من التعرف عن درجات الحياة وفق النظرة الربانية والعلمية على حد سواء

.وذلك لما لمعرفة درجات الحياة من اثر في طبيعة علم الطبع الرباني الذي يناقش في هذا المؤلف بعون الله

وقبل البدأ في الغوص في ابراج الطبع النجمي الرباني اود عقد مقارنة بسيطة بين الطبع النجمي التقليدي

.(الابراج النجمية ) Zodiacs والطبع النجمي الرباني Divine Astrology باذن الله

وهذه المقارنة تمهد لمعرفة حقيقة هذا المؤلف وتعطي صورة واضحة لمن يقرأ

ان هذا المؤلف يختلف تماما وبشكل جوهري عن المؤلفات الاخري

التي تتحدث عن النظرية التقليدية للابراج النجمية في كثير من جوانب الفهم التقارنية

كما سنوضح بعون الله من اوجه المقارنة الاختلافات الجذرية

.والتي لا تترك هناك مجالا للتشيك في مصداقية البحث بعون الله

:المقارنة الكلية بين نظرية الطبع النجمي الرباني ونظرية الطبع النجمي التقليدي باذن الله

بالنظر والتمحيص في كل ما تحدثنا عنه سابقا في نطرية الطبع النجمي الرباني

:نجد الفروق التالية بينها وبين نظرية الطبع النجمي التقليدي

اولا: نظرية الطبع الطبع النجمي التقليدي تعتمد معرفة المستقبل والغيب والتنبؤ القسري الطبعي

,الواقع للاحدات في الصحة والثروة والزواج والذرية والعلاقات وغيرها

بينما نظرية الطبع النجمي الرباني ليس لها اي علاقة بعلم الغيب والمستقبل

ومعرفة الاحداث الثروات والزواج والذرية وانما تدرس تشخيص طبائع وسلوكيات بني ادم المتشابهة

.ثم تتوقع وتتنبأ بأن من يكونون في مثل هذه الظروف والاحوال ربما يكون لهم نفس الطبائع وردود الفعل والصفات والله اعلم

.ثانيا: ابراج الطبع النجمي التقليدي ١٢ نجما بينما الطبع الطبع النجمي الرباني ١٣ نجما

ثالثا : الطبع النجمي التقليدي يعتمد يوم الميلاد كيوم لاعداد نظام الطبع ؛

بينما الطبع النجمي الرباني يعتمد لحظة الاخصاب بالثانية والدقيقة

ومكان الاخصاب كتفاعل كيميائي بيولوجي عضوي دقيق وحساس

.ويحسب الازاحة الزمنية ليوم الميلاد كل حسب يوم مدة حضانته في رحم امه بحساب دقيق

رابعا:الطبع النجمي التقليدي يعتمد تأثير الشمس على الطبع والشهر الشمسي

.بينما الطبع النجمي الرباني يعتمد تاثير القمر و الشهر القمري على الطبع النجمي الرباني

خامسا:الطبع النجمي التقليدي يعتمد تاثير الكواكب والنجوم والاقمار كمؤثرات على الطبع التقليدي

بينما الطبع النجمي الرباني يعتمد تاثير خلاصة محصلة الطاقة الكونية

.على التفاعل التخليقي لابن ادم في رحم امه اضافة الى المؤثرات الاخرى

سادسا : الطبع النجمي التقليدي يعطي كل من يولدون في نفس اليوم نفس الصفات

بينما الطبع النجمي الرباني يجعل الطبع كبصمة الاصبع لابن ادم فلا يتشايهان قط

.حتي التوائم مهما زاد عددها تكون مختلفة في طبعها النجمي

سابعا:الطبع النجمي التقليدي يعتمد مكونات العناصر الاساسية للكون

وهي " الماء الهواء والتراب والنار " الاسباب الاساسية لاختلاف الطبع

بينما النظرية الربانية تعتمد مكونات الكينونة السبعة هي الاساس المؤثر على الطبع الرباني

من " الروح والنفس والعقل والقلب والهوى والتقوى والجسد " وكذلك للقرين تاثير

.حيث لا تعترف بوجوده النظرية التقليدية

ثامنا :الطبع النجمي التقليدي يهمش تاثير البيئة على الطبع

.بينما الطبع النجمي الرباني يجعل عناصر البيئة اساسية في التاثير باذن الله

تاسعا واخيرا : الطبع النجمي التقليدي ليس له اي دفق رباني رسالي

.بينما الطبع النجمي الرباني له دفق رسالي رباني باذن الله ولذلك سميته الطبع النجمي الرباني

:ومن هنا نبدأ باذن الله بالحديث عن الطبع النجمي الرباني طبع طبع واراعي عند الحديث التفصيلي النقاط التالية

الاولى : لا ادخل في تفصيلات التفصيلات فكما ذكرت سابقا ان الطبع النجمي الرباني التفصيلي

مثل بصمة اليد لكل مخلوق بشري او غيره في طبعه المتفرد به وحده ولا يستيطيع احد مهما كان

.ان يشبه غيره الا اننا بطريقة او باخري نستطيع الالمام باغلب نقاط الطبع النجمي الرباني

.بطريقة خاصة لمن يرغب بالمزيد عن طبعه ولكل حادث حديث بعون الله في حينه

الثانية : سوف نتحدث عن الطبع النجمي وفق نظرية البلورة الكريستالية المخروطية الثمانية المعكوسة

.Opposite converted Octagon crystal cone

. وسيتم توضيح ذلك لاحقا باذن الله

.الثالثة : سنركزعلى كل طبع نجمي رباني على حده حتى نهايتها ثم نقارن بينها في نهاية الامر باذن الله

.الرابعة : سنركز عن مراكز الطبع النجمي الموجب , والوسط , والسالب , الرئيسي والثانوي باذن الله

الخامسة : ستحدد جداول الطبع النحمي الرباني لكل نجم على كافة صفات الكينونة والعلاقات العامة

للطبع في صفة طاقته العليا اي اعلى درجة فاعليته لمركز الكون للطبع حتى تنجح المقارنه

.والا تصبح مستحيلة للحاجة الى معلومات دقيقة لكل طبع خارج الحالة القياسية والله العالم وحده بذلك

السادسة : ستذكر الجدوال كذلك بعض الصفات الجانبية لكل طبع في حالته القياسية باذن الله

.وشعاره وعلاقاته وحجره المفضل وصفات اخرى بعون الله

.السابعة : ستقدم الدراسة تعاريف واضحة لكل المصطلحات المستخدمة في هذه الدراسة باذن الله

الثامنة : تقدم الدراسة علاقة الطبع النجمي الرباني بصحة ابن ادم الكلية الموجبة والسالبة

.وكذلك تعليقا على درجة استقامته جنسيا

التاسعة : تحدد الدراسة تناسق جسده وابعاده وملابسة واحذيته وهيئته وروائحه التي يحب ويكره

.ونوع لغة جسده وايماءاته تجاه الجنسين

مواضيع سابقة