لا تتسرع بالحكم على الآخرين


قصتنا عن معلمة بمدرسة كان بتعلم الطالبات على فقرة راقصة بمناسبة نهاية العام الدراسي مشان يقدموهن ادام امهاتن وبعد تدريب متقن وجهد جبار اجا وقت حفل الافتتاح والتخريج وبلش الحفل بالاستعراض والأغاني بس يلي عكر هالحفل هو شذوذ وحدة من الطالبات تركت رفقاتها ع جنب وصارت تحرك جسمها واصابعها وأيديها وملامح وجهها بطريقة متل كانو بتلعب كارتيه لدرجة كانت رح تصطدم برفقاتها بحركاتها الغريبة المستهجنة وحاولت المعلمة تبهها على الانضباط بس مافي جدوى لدرجة انها عصبت وكانت رح تسحبها بالغصب وتمادت الطالبة بحركاتها يلي لفتت أنظار الكل وصارو كل الأمهات يضحكو باستغراب والمديرة كانت معصبة وعرقها عّم يَصْب من الخجل وراحت لعند المعلمة وقالتها لازم تنفصل هي الطالبة وتنطرد لانها طالبة مشاغبة وبذيئة وشجعتها المعلمة بس الملفت للنظر انو ام الطالبة واقفة طول الوقت وبتصفق لبنتها بحرارة وكأنو. بتقلها استمري ودغري بس خلص النشيد طلعت المعلمة وشدتها من ايدها بقوة وقالتلا لي هيك عملتي لي ما غنيتي مع رفقاتك بدل ما تتصرفي وتعملي هالحركات المجنونة الغبية!!!

قالتلها لانو امي كانت موجودة فاستغربت من ردها الوقح بس انصدمت وقت قالتلها بكل براءة أمي ما بتسمع وما بتحكي وكنت بدّي ترجملها ع طريقة الصم والبكم مشان تتعرف ع كلمات النشيد الحلوة وكان بدّي تفرح متلا متل كل الأمهات وقتا المعلمة انهارت وصارت تبكي وحضنتها و وقت عرف الكل السبب تحولت القاعة لمناحة والآحلى من هيك انو المديرة بدل ما تفصلها كرمتها وعطتها لقب الطفلة المثالية و رجعت الطفلة مع أمها مرفوعة الرأس مشان هيك ما بصير ننفعل ونتسرع بالحكم ع الناس اسمع ثم احكم

مواضيع سابقة
  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM