دعوة المظلوم


أكيد بنعرف إنّو دعوة المظلوم مافي بينا وبين رب العالمين حاجز بفضل الله

اليوم قصتنا رح نتعلم منا كيف نتوكل ع رب العالمين وما نلجأ الا آلو نعم المولى والنصير

القصة عن بنت كانت تتمشا هي وخطيبا وكان جنبن عجوز معو مرض الرعاش بيهز كتير ومو قدران يمشي الا ع بطيء وهني ماشين جنبو وقعت رجل هالعجوز بحفرة فيا ماء عكر و وصلت قطرات من المي ع فستان البنت وصارت تعيط وتقلو كلام جارح وتعيط مو شايف ادامك فرفع خطيبا ايدو وضربو بقوة و وقع ع ارض ونظرولو نظرة احتقار طلع فين العجوز وشافو شب قوي مفتول العضلات ومارح يقدر يضربو فتمتم بحكي مو مسموع وضل واقف وراحت البنت وخطيبا وفاتو ع بيت قريب من مكان الحادث مع العجوز ادام الحفرة و هني طالعين ع درج وقع خطيبا من الدرج وإجا راسو بقلب الحفرة ومات وصارت خطيبتو تصرخ وتبكي وتقول للعجوز انت يلي قتلتو واجتمعت الناس ع صوتا واخدون ع قاضي وقلا القاضي شو القصة التلو هاد العجوز دجال ساحر تمتم بكلمات وبعدا وقع خطيبي ومات ...سأل القاضي العجوز قلو شو صار حكالو العجوز قصتو وقلو وقعت رجلي بحفرة مي لأني مريض وجسمي بيرجف فتلوث فستان هالبنت وضربني خطيبا ضربة قوية على اخر راسي فقمت لأردلو الضربة فشفتو شب قوي ومارح اقدر ردلو ياها فدُعيت رب العالمين وقلت" يارب لقد أراك قوته في فأرني قوتك فيه "ومافي لحظات الا وقع الشب ومات فسكت القاضي وقلا للبنت العجوز ما قتل خطيبك

بس غار عليكي حبيبك فضربه وغار عليه حبيبه فقتله...

كونو دائماً متوجهين لله على من ظلمكن فهو المستجيب ...

ونيال يلي ما بيظلم حدا وما بيغتاب حدا وما بيجرح حدا ومابشوف حالو أحسن من الآخرين فكلنا من التراب خلقنا واليه نعود

اللهم ارزقنا حسن الخاتمة وطيب الصحبة وصفاء النفس

والحمد لله رب العالمين

مواضيع سابقة
  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM