لغة الجسد


قد يدخل شخص الى غرفة مليئة بالناس وفي خلال دقائق

يعطيك وصفا دقيقا لطبيعة العلاقات بين هؤلاء الناس ومشاعرهم.

ان القدرة على قراءة ميول وافكار الآخرين عن طريق سلوكياتهم كانت هي نظام التواصل الاصلي الذي استخدمه البشر قبل تطور اللغة المنطوقة.

لم يتم دراسة لغة الجسد بجدية الا منذ الستينيات من القرن الماضي

الا ان الكثير من الناس يؤمنون ان الكلام لا يزال هو الشكل الرئيسي للتواصل وان معظمهم لا يعلم عن لغة الجسد الكثير، ناهيكم عن اهميتها في حياتنا وصدقها.

ومن بعض الكلمات التي توحي بلغة الجسد وتثبتها ::

(( اخرج مافي صدرك , ارفع راسك عاليا , تحمل المسؤوليه على عاتقك, اركز في كلامك..الخ))

من الامثلة المعاصرة القوية التي تثبت قدرة لغة الجسد على التواصل والتعبير هي الافلام الصامتة، مثل تشارلي شابلن كانو هم الرواد في مهارات لغة الجسد حيث كانت هي الطريقة الوحيد المتاحة على الشاشة.

وكانت قدرة ومهارة كل ممثل تكمن في قدرته على ايصال المشهد بأبلغ لغة مفهومة للجسد.

وقد لاحظ الباحثون وسجلوا ما يقرب من مليون اشارة ودلالة غير لفظية (لغة جسد).

وقد وجد ألبرت ميهرابيان (باحث في المجال) ان التأثير الكلي للرسالة يتحقق من خلال

الشق اللفظي بنسبة 7%(الكلمات)

والشق الصوتي بنسبة 38%(نبرة الصوت)

والشق الغير لفظي 55%(لغة الجسد).

(( ليس الكلام بحد ذاته هو المهم , المهم كيف كنت تبدو عندما قلت هذه الكلمات ))

وجد ميهرابيان ان المكون اللفظي لمحادثة وجهاً لوجه يمثل اقل من 35%

وان اكثر من 65% من التواصل يتحقق بشكل غير لفظي .

في الستينيات والسبعينيات والثمانينيات كان في مقابلات الاعمال والمفاوضات تمثل لغة الجسد 60% - 70% من التأثير وكانو يكوّنون رأيهم الاولي عن الشخص الجديد في اقل من 4 دقائق.

وفي النهاية اجمالا نحن نتخذ قراراتنا النهائية استنادا على ما نراه ونشعر به اكثر مما نسمعه.

مداخلة بقلمي::

((مع العلم أن اغلب وقتنا في اليوم نقوم بالتصرفات أكثر من الكلمات ومهما قلنا من الكلمات نشعر للحظة أننا نحتاج أن نعود الى اصلنا الداخلي هو اللغة الصادقة الغير منمقة لإعجاب الاخرين ؛وهذا سبب من أسباب التغيير في كثير من بدايات العلاقات كما يقولون دائما

"العلاقات في البداية تكون دائما اجمل"

وكما يكون الله تعالى

"وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لَا يَفْعَلُونَ"(226) <سورة الشعراء>/أم يارا))

*مداخلة من الدكتور محمد أبو نجم ::

لغة الجسد هي اصدق اللغات لانها لا تكذب قط ؛ لانها لغة العقل الباطن ، العقل الاخر الذي خلقه الله فيك لخدمتك رغما عنك احيانا،سواء كان

العقل الموجب:

الذي خلق ليلتزم بالقانون من اجل سلامتك وحمايتك ورفاهية حياتك.

او العقل السالب:

. الذي خلق ليكسر القانون ليحقق الأغراض ذاتها الذي يسعي لتحقيقها العقل الموجب تماما وهذا ليس موضع بحثنا الان .

لماذا ليس ما نقوله هو المهم ؟

نحن عندما نلتقي بأناس جدد لأول مرة نصدر سريعا أحكاما عن كونهم ودودين

او مسيطرين او متطفلين او غير ذلك من التصنيفات.

ومن المتفق عليه ان الكلمات تستخدم اساسا لنقل وتوصيل المعلومات, بينما تستخدم لغة الجسد لإتمام المواقف الخاصة بالعلاقات بين الاشخاص وقد تكون بديل عن الرسائل النصية

مثال: يمكن ان تعطي امراة رجلا نظرة قاتلة وتنقل له بها رسالة واضحة لا يفهمها سواه بدون ان تفتح فمها.

تصدر بعض الحركات والكلمات بشكل يمكن التنبؤ به والشخص المدرب جيدا ينبغي

ان يكون قادراً على معرفة ما الحركة التي يفعلها الشخص عن طريق سماع صوته.

بل وقد تعلم ما اللغة التي يتحدثها الشخص من مجرد مشاهدة إيماءاته.

ولازلنا من الناحية البيولوجية لا نفقه شيء على المستوى العام من البشر

ومن المدهش ان الانسان نادرا ما يدرك ان وقفته وحركاته وإيماءاته يمكن ان تقول شيئا يختلف تمام الاختلاف عن ما تقوله كلماته.

مداخلة بقلمي*::

ومن النادر ما نعلم ونوقن أن لغة الجسد تفصح عن النوايا التي يحملها الشخص تجاه هذا الانسان او هذا الموقف الذي يواجهه ويقابله مهما اخفى نواياه تحت ستار كلماته المنمقة فإن لغة الجسد باذن الله تفصح عن حقيقة افكاره وحقيقة مشاعره

والاهم حقيقة نواياه التي لا يمكن له أن يلفظها ولكن لفظها جسده فسبحان من ينطق الجسد يوم نلقاه وتشهد علينا ايدينا واعيننا وشفتانا وارجلنا وهذا اعظم دليل وبرهان عن صحة وصدق لغة الجسد التي لا تكذب ابدا بفضل الله

قال تعالى :(يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ).

[سورة النور الآية رقم 24]/ ام يارا

مداخلة من الدكتور محمد ابو نجم*::

لغة الجسد:هي لغة عقل الكينونة الباطن

الذي يقول نعم دوما عندما تكون الحقيقة هي الواقع الذي يحدث وهي الحق الذي يعرف وهو الصبغة التي خلق عليها ، نعم يقول الحق ويصدق بكل الطرق المتاحة وان نطق اللسان وقال : لا ؛ يقول هو الحقيقة بهزة يد او راس او رمشة او غمضة عين او لفة راس او استدارة جسد وهناك الف طريقة وطريقة ليقول الحقيقة ليكذب اللسان الذي يورده المهالك للاسف .

مواضيع سابقة