اكتساب طاقة الروح

هناك امور كثيره نستطيع ان ننمي بها ذواتنا ونرتقي بها الى اعلى مستويات تطوير النفس وتحقيق سعادتها واكتساب طاقات تحفزنا على النهوض والرقي بها في طرحي سننظر الى الجانب الروحي والبحث عن موطن الطاقات الكامنه والايجابيه من حولنا وفينا , حتى نكتسب منها تلك الطاقه لتحفيز النفس دائما واشعالها بالحياه حتى تصبح ارواحنا مفعمه بالحياه والسعاده اننا في الواقع لسنا مجرد عقل , فنحن جسد ورح قد نكون في بعض الأحيان مشغولين جدا , نفكر بأشياء كثيره ونقوم بالأعمال إلى درجة أننا في الواقع لا نستطيع ان نرتاح ابدا قد نستطيع اراحه اجسامنا لكن الروح المتقده في جوف ابن آدم والتي يعجز عن ايجاد حل لاراحتها وتحقيق التوازن في راحة العقل والجسد والذهن معا لذلك سنتجه الى الجانب الروحي ونتعلم كيف نصفي اذهاننا قليلا حتى نشعر بالسلام والطمأنينه حينما نريح الجانب الروحي فاننا بذلك نكون قد احترمنا ذواتنا حيث اننا حققنا توزان مابين العقل والروح والجسد تأمل قول الله تعالى ( الـآ بذكر الله تطمئن القلوب) , وقوله صلى الله عليه وسلم ((يابلال أقم الصلاه ,ارحنا بها )) اهم مستودع نكتسب منه الطاقه هي الصلاه والذكر (القرءان ) لما لهما من دور كبير جدا في تصفية الروح والعقل والجسد وبهما يتحقق التوازن ساتحدث الان عن الجانب الروحي والعقلي - فالصلاه هي طمأنينه للقلب فمن دون اطمئنان يكون نتاج الفكر ناقصا , ويكون التفاعل مع الحياة سلبيا , ولنتذكر ان الصلاه وذكر الله يهبنا الله به الاطمئنان ويعيننا على مواجهة الحياة - كيف ينام قرير العين ساكن البال من لايصلي ؟ - وكيف تحلو الحياة وتستقيم الاحوال بلا صلاه ؟ - وهل سمعتم بمتكاسل عنها موفق ؟,

مواضيع سابقة
  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM