برج الاسد


مركز الكون لهذا النجم لهذا البرج لهذا الطبع هو : الحب Love

كل انواع الحب قاطبة باذن الله والاحساس به بشكل مباشر وعميق والتعببر عنه بكل اللغات ومن ما كل العوالم السبعة ( الروح /النفس / العقل / القلب / الهوي /التقوي/ الجسد )؛

وبشكل مستفيض في كل الاوقات والافعال والظروف بشكل متواصل فمن يولدون في مركز هذا البرج يتنفسون الحب فهو اكسجين حياتهم ،يشربون الحب ،يأكلون الحب ،يمارسون الحب في كل صغيرة وكبيرة في مسالك حياتهم بشكل دائم متواصل ومستفيض وعند حدوث اي خلل او انقطاع في الدفق الحبي تشل كينونتهم وتتعطل حياتهم وقد تتوقف الحياة كلية وتزول اذا فقدوادفق الحب بصدمة شديدة وغير متوقعة مهما كانت الصحة البدنية الجسمية صحيحة. وكما فصلت في الابراج السابقة ادون هنا الحالات الثلاثة الشهيرة لحاملي هذا البرج باذن الله. الاسد الموجب -الاسد السالب -الاسد الوسطي .

وهنا اقول واؤكد ان هذه الحالات الثلاثة ليست هي الحالات المحددة لاصحاب هذا البرج او النجم ، وهي الحالات المركزية اقصي اليمين ( تشدد)اقصي الشمال ( تطرف ) ثم الوسطية التي يكون عليها الانسان السوي المعتدل باذن الله . وهذا يعني ان هناك بين النجم الوسطي والنجم الموجب المتشدد حالات لا حصر لها وكذلك هناك ببن النجم الوسطي والنجم السالب حالات لا حصر ويمكن تدوين ذلك كالتالي :- الوسطي : من فوق ٣٥٪‏ من الطرف السالب الي ٨٥٪‏ الموجب . الموجب المتشدد يبدأ من فوق ٨٥٪‏ ويزيد الي ١٠٠٪‏. السالب المتطرف يبدأ من تحت ٣٥٪‏ ويتتاقص صفر ٪‏. وللعلم نسبة ١٠٠٪‏ تبدأمن الوسط . نجم الاسد الوسطي المعتدل :- يقدس الحب بكل انواعه ولا يستقر نجمه في قالبه الا في احضان حِبه فهو متذبذب لا يستقر الا اذا جده سواء الحب المشروط والحب غير المشروط (الحب المشروط هو حب المنفعة والمصلحة كائنة ما كانت وهو الاكثر شيوعا في عصرنا الان بين الناس وهو الذي يحب فيه صاحب النجم حِبه لمصلحة يريدها منه قريبة او بعيدة ؛ والحب غير المشروط هو الذي النقي الذي لا تخالطه المنفعة والمصلحة فهو يحب حِبه لذاته هو فقط من غير اي شيئ يريد او يبتغي منه حاجة قريبة او بعيدة ومن امثاله الحب في الله وحب اهل الجنة بعضهم بعضا فهم يملكون كل شيئ ولا ينقصهم شيئ قط ممن يحبون فيكون الحب غير مشروطٍ باذن الله . هذا الصنف من النجم وفق نوع حبه مشروطا وغير مشروط تتشكل طبيعة حياته فاذا كان اقرب الي الحب المشروط يشتعل حبه لحبيبه نارا متقدة كلما اقترب من تحقيق مصلحته فهو قيادي مدير يدير الحدث وممثل بارع يحرك السيناريوهات وعذب اللسان كثير الهيام والرومانسية متفجر المشاعر والاحاسيس والتي قد تدوم اذا اعجبته وتمني تكراراها الي اجل مسمي او تفتر بسرعة غريبة وقد تزول اذا لم تعجبه ،وتبدأ رحلة البحث البغيضة عن بديل . واذا كان حبه غير مشروط وهذا يحدث فقط لاصحاب الايدولوجيات والمبادئ والافكار والاديان فانه يظل علي حبه لمن يحب مهما تغيرت الظروف الا اذا خذلته الفكرة والمبدأ فهو يقاد بعقل عقله وعقل قلبه سويا عندها يختفي فورا ولن يعود باذن الله . نجم الاسد السالب ( المتطرف ):- ينقلب الحب الي كراهية وانتقام غير مسبوق فهو لا يكن ولا يستقر نجمه ولا يهدأ الا اذا وجد من يكرهه ومن ينتقم منه فهو يتعامل مع من حوله بقدر ما يكرههم فهو لا يعرف كيف يحب ولا كيف يعبر عن حبه وانما يعرف فقط كيف يكره ويتفنن بالتعبير عن كراهيته وانتقامه ليل نهار لا يفتر ولا يمل لهو عقل وقلب مسمم ينفث الكراهية حيث يكون بشكل مقزز ملف للانظار وغير مبرر ولا مفهوم . نجم الاسد الموجب ( المتشدد):- نجم حبه مشروط مرواغ منافق باطني في حقيقة ذاته يستغل الحب والحنان والرحمة والايدولوحية والمبادئ والافكار بذكاء ودهاء وحنكة وادارة وتخطيط وربما برمجة عقلية لمن يحب و بسيناريوهات متقنة مبرمجة للوصول الي مصلحته وهنا عندما يصل اليها قد يتغير ويختفي وقد يبقي للمزيد فهو لا يشبع للاسف ويظل يطمع في قيادة حِبه حتي يستهلكه بشكل كامل عندها يتخلي عنه ليجد بديلا او قد تؤثرعليه الفكرة او الايدولوجية فيغير ايجابا الي الحب الغير مشروط بعد ان يكاد ان يشبع ويستمر في وصاله لمن يحب الي الابد وبالذات اذا لم يجد بديل . وللمزيد راجع الطبع النجمي الرباني باذن الله

مواضيع سابقة