من أغرب العجائب الكونية

تم إرسال العديد من التليسكوبات إلى الفضاء الخارجي بواسطة وكالات الفضاء حول العالم وبخاصة ناسا... وبفضل هذه التليسكوبات تمكن العلماء من رؤية مالم يكن بالامكان رؤيته من على الأرض... لتصل إلينا معلومات مدهشة... حيث تملك التلسكوبات الفضائية القدرة على تلقي مختلف الاشعاعات الضوئية.... مثل أشعة إكس.. والفوق بنفسجية ،.. وهي أشعة لا تخترق المجال الجوي للأرض ،.... ولهذا السبب لا تلتقطها التلسكوبات الارضية... تعالوا لنلقي نظرة على بعض العجائب التي اكتشفتها هذه التلسكوبات في كوننا الشاسع وأنا أضمن لك الدهشة. والإستمتاع

كوكب أقماره شموس

أحد أكثر الاكتشافات إثارة... هو ماتمكن فلكيين هواة مشاركين فى برنامج البحث عن الكواكب Planet hunters من العثور على معجزة.... لقد عثروا على كوكب في مجموعة شمسية وهذه المجموعة،... التي تبعد خمسة آلاف سنة ضوئية عن الأرض ،.. تتألف من نجمين قزمين،... وزنهما 1.5، 0.4 من وزن الشمس،.. يدوران حول كوكب ضخم،.. قطره حوالي ستة مرات قطر الأرض ،... ووزنه 160 مرة أكبر من وزن الأرض... . والكوكب نفسه يدور حول شمسين آخرين.... . هذه المجموعة أطلق عليها إسم

PH1

يعرف العلماء ستة كواكب أخرى تدور حول شمسين،... ولكن هذه المرة الأولى التي يعثروا على كوكب تدور حوله شموس في ذات الوقت الذي يدور حول شمسين

الكوكب المظلم

عثر الفلكيون على كوكب يبعد عنا 750 سنة ضوئية.... وهو يعد أكثر الكواكب ظلمة حتى الآن ،... أطلق عليه الرمز

TrES-2b.... فهذا الكوكب أسود من الفحم ولايستطيع العلماء تفسير الأسباب ... الكوكب بحجم المشتري... ويدور حول نجم تفصله عنه مسافة خمسة مليون كيلومتر فقط..... هذا القرب من النجم يعني أن حرارة الكوكب تصل إلى 1200 درجة مئوية... أي أنه حار إلى درجة أنه تنبعث منه أشعة تحت الحمراء،... تماما كما ينبعث عن الجمر... . ومع الأخذ بعين الإعتبار هذه الأشعة ،... تشير الحسابات إلى أن الكوكب يعكس فقط أقل من واحد بالمئة من الضوء الواصل اليه من النجم.... للمقارنة تعكس الأرض %37 ويعكس المشترى %52 حسب الفلكي دافيد كيبينيغ (David Kipping) من جامعة هارفارد،.. أن الكوكب من السواد بحيث أنه يمتص الضوء عوضاً عن عكسه ولكوْنه ليس بثقب أسود فلا بدّ أن يكون هناك مادة أخرى أو تفاعل كيميائي مجهول لنا.... يسمح بإمتصاص الضوء نحن نعلم أن الصوديوم،.. في شكله الغازي،.. يقوم بإمتصاص الضوء بهذه الكمية،.... ولكنها مادة نادرة الوجود.

المجرة المربعة

ينظر الفلكي اليستر جراهام Alister Graham,.. في التلسكوب بتعجب ويقول " لايمكن لهذه المجرة أن تكون حقيقة".. غالبية المجرات تكون حلزونية.. أو بيضاوية الشكل... في حين أن هذه المجرة الجديدة لها شكل رباعي الأضلاع... . المجرة هي LEDA 074886..... وتبعد 70 سنة ضوئية عن الأرض... وتقع في برج النهر من المحتمل أن المجرة حصلت على شكلها الرباعي بعد اصطدام بين مجرتين من النوع الحلزوني... أدّت إلى قذف النجوم في مدارات عظيمة بحيث أن المجرة أخذت الشكل الرباعي أيضا يحتمل أن ذلك بسبب أننا نرى المجرة من زاوية خاصة نادرة

كوكب من الفلّين

الكوكب TrEs-4b..... والموجود على بعد أربعة آلاف سنة ضوئية.... ليس بالكثافة المطلوبة ليكون قابل للوجود... فحجمه 70 % أكبر من كوكب المشتري... ولكن وزنه فقط 75 % من وزن المشتري.... ، و ذلك يعني أن كثافته 0.3 جرام في السنتيمتر المكعب الواحد،... تماماً مثل كثافة الفلّين.... الحجم الكبير للكوكب سببه الحرارة العالية.. التي تصل إلى 1300 درجة مئوية بما جعله ينتفخ كالبالون.... على الأغلب يتكون من غاز الهيدروجين والهليوم،... مثل المشترك.. . الحسابات أظهرت أن النجم الذي يدور حوله الكوكب... كان ينبغي أن ينفخ جو الكوكب حتى لايبقى إلا نواة الكوكب.. الإعتقاد أن طبقات الكوكب في طريقها إلى الزوال.... أو أن هناك قوة مجهولة تمسك جو الكوكب في مكانه.... القمر المسطّح

يملك كوكب زحل قمر صغير يسمى ميثونى Methone ... محيطه لا يتجاوز ثلاثة كيلومترات... فهو صغير جداً بحيث لايمكن أن يملك جاذبية كافية لجعله دائري ..... ومع ذلك فهو مكور بسطوح ملساء إلى درجة دقيقة وعلى الرغم من أن ذلك وحده كافي لإثارة التساؤلات إلا أن القمر يقدم تحدياً آخرا فسطحه خالي من الفوهات.... يدور ميثوني في مدار إلى جانب الحلقات التي تحيط بزحل،.... إذا كان ميثوني ليس مجرد قمر من الغبار والغاز،..!! فسيكون من الصعب تفسير تكويره

ثقب أسود يحقق رقم قياس

في المجرة NGC 1277 وهي مجرة من الصعب رؤيتها،.... توجد ظاهرة مثيرة للعجب عند التدقيق فيها من قبل علماء جامعة تكساس الأمريكية ،.... ظهر أنها تحتوي على ثقب أسود مقداره 17 مليار شمس من شمسنا... هذا الثقب الأسود يختلف عن بقية الثقوب السود المعلومة لنا مما يجبر العلماء على تغير اعتقاداتهم... مثلاً يوجد هذا الثقب الأسود في مركز سحابة كونية صغيرة نسبياً... وعلى شكل صفيحي..... في العادة نجد الثقوب الكبيرة في سحابات كونية كبيرة وحلزونية الشكل.... وفي الوقت الذي يكون فيه،.. عادة،.. وزن الثقب الأسود يعادل 0.1 بالمئة من مجمل وزن المجرة،... نجد أن هذا الثقب الأسود يشكل 14 % من مجمل وزن المجرّة.... تقع هذه المجرّة على بعد 220 مليون سنة ضوئية عن الأرض.. . يقول العالم الأمريكي كارل جيبهاردت (karl Gebhardt).. " هذا الثقب الأسود الغريب.. يمكن أن يكون فاتحة لنظام تصنيف نوع جديد من الثقوب السوداء" ...

النجم الذي لم يكن ينبغي له أن يولد

في مجرة التبانة يوجد نجم عمره على الأقل 13 مليار عام،.... ذلك يعني أنه قديم،.. بقدم الكون نفسه،.. تقريباً... . غير أن الغريب..!!! أنه يحتوي على القليل جداً من العناصر الثقيلة... وحتى بالنسبة إلى عمره القديم... فهو أصغر قليلا من الشمس.. ونشأ بعد 700 مليون سنة من الإنفجار العظيم.... شمسنا تحتوي على واحد %من وزنها من العناصر الثقيلة ،... وهذا 20 ألف مرة أكثر من مايحتويه النجم العجوز... في الواقع لم يصادف العلماء أبداً نجم يحتوي على هذا المقدار القليل من العناصر الثقيلة.... مثلا لا يحتوي هذا النجم على الليثوم،... تقريبا،.... وهو العنصر الثالث الغالب بعد الهيدروجين والهيليوم والذي تشكل على الفور بعد الإنفجار العظيم.. . وإذا كانت نظرية الانفجار العظيم صحيحة... ينبغي على هذا النجم أن يحتوي على 50 مرة أكثر من عنصر الليثوم ولا زال العلماء لا يستطيعون تفسير هذا التحدي !...

يوجد هذا النجم فى برج الأسد وأعطى له الرمز

SDSS J102915+172927

إنتهى

مواضيع سابقة