• كهرمانه

الثقب الأسود يمكنه بث جسيمات


كيف يبدو أن الثقب الأسود يمكنه بث جسيمات...

مادمنا نعرف أن لا شي يمكنه الإفلات من أفق الحدث؟؟؟؟

الجواب كما تفيد نظرية الكم... هو إن الجسيمات لا تصدر من داخل الثقب الأسود... بل من (الفراغ) الفضاء الفارغ خارج أفق الحدث للثقب الأسود مباشرة؛...

وكي تتضح الصورة... لابد من إعادة فكرة إن ما نخاله فضاء فارغا،... لا يمكن أن يكون فراغا تماما... لأن ذلك يعني إن جميع الحقول من الجاذبية وكهرومغناطيسية... ستكون صفرا بالضبط.. إلا أن قيمة الحقل ومعدل تغيره مع الزمن.. يشبهان موقع وسرعة الجسم:..

فمبدأ عدم التأكد.. يحتم أنه كلما قمنا بقياس واحدة من هاتين الكميتين بدقة عالية.. كلما تناقصت دقة قياس الكمية الأخرى....

ففي فضاء فارغ لا يمكن تحديد الحقل صفرا بدقة... لأنه تكون له قيمة صفر ومعدل تغير صفر،.. وهذا مخالف لمبدأ عدم التأكد..

إذاً لابد أن تكون هناك جسيمات أولية في الفضاء.. تظهر تارة وتختفي تارة،... وهي حينما تفعل ذلك... فهي تظهر على هيئة زوجا من الجسيمات أحدهما الجسيم.. والآخر نقيضه...

ولا يلبثان طويلا.. بل يفني كل منهما الآخر ثانيا.. (من هنا ظهرت فكرة طاقة الصفر حاول البحث عن أعمال وحياة العالم نيكول تسلى)..

ولا يمكن رؤية هذه الجسيمات.. أو اكتشافها بالكشافّات.. لأن تأثيراتها غير مباشرة.. ويتنبأ مبدأ الارتياب بوجود أزواج أفتراضية متشابهة من جسيمات المادة.. بحيث يكون أحد الزوجين من المادة.. والأخر من المادة المضادة.....

وتخيل هذه الجسيمات على حدود الثقب الأسود.. أي على حدود أفق الحدث.. من الممكن جدا أن يسقط الجسم الافتراضي الذي يحمل الطاقة السالبة.. وينجو الجسم ذو الطاقة الموجبة..

بالنسبة لراصد من بعيد.. يبدو وكأن الجسيم صادر عن الثقب الأسود.. ومع دفق الطاقة السالبة إلى داخل الثقب الأسود.. سوف تنخفض كتلة الثقب الأسود.. ولفقد الثقب الأسود لبعض كتلته.. تتضاءل مساحة أفق حدثه.. فكلما صغرت كتلة الثقب الأسود.. أرتفعت درجة الحرارة... ومع ارتفاع درجة الحرارة يزداد معدل بثه الإشعاع.. فيتسارع نقصان كتلة أكثر فأكثر..

ولكن لا أحد يعلم ماذا يحدث للثقب الأسود.. إذا تقلصت أو انكمشت كتلته إلى درجه كبيرة... ولكن الاعتقاد الأقرب أنه سوف ينتهي إلى انفجار نهائي هائل من الإشعاع..

يعادل انفجار ملايين من القنابل الهيدورجينية..

فالثقب الأسود الأولي ذو الكتلة البدائية من ألف مليون طن... يكون عمره مقاربا لعمر الكون...

أما الثقوب السوداء البدائية ذات الكتلة دون هذه الأرقام.. فتكون قد تبخرت كليا..

وتلك التي لها كتله أكبر بقليل.. تستمر في بث إشعاعات على شكل أشعة سينية... أشعة غاما...

وهذه الإشعاعات من سينيه وغاما تشبه الموجات الضوئية.. ولكن بطول موجي أقصر.. وتكاد هذه الثقوب لا تستحق صفة سوداء.. فهي حارة في الواقع إلى درجة (الاحمرار- أبيض).. وتبث طاقة بمعدل يقارب عشرة آلاف ميغا الواط...

ويكيبيديا...

اعداد كهرمانة ...

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM