• جليلة

حياة البرزخ


علمنا كما سبق ان المحتضر ينسلخ عن الادراك والوعى جزئيا وعن عالمنا ودنيانا فيعيش عالمه من السكرات فإما ألما واوجاعا وعذابا لا يراه الا هو ولا يسمعه احد سواه فيرى ملائكة العذاب تحيط به وتتوعده وتطلب منه ان يخرج نفسه من بين اضلعه ان كان من اهل النار عافانا الله واياكم

قال تعالى

ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو قال أوحي إلي ولم يوح إليه شيء ومن قال سأنزل مثل ما أنزل الله ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت والملائكة باسطو أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تجزون عذاب الهون

...

هنا وعند طلوع الروح الى بارئها انتقل من برزخ جزئي الي البرزخ الكلي وهو مرحلة تكلمنا عنها سابقا يرى فيها الميت روحه وغسوله ودفنه وجنازته الي ان يودعه اهله ويتركونه فيقول لهم ارجعوا ويقول ربي ارجعون !!!،، ولكن !!! هيهات هيهات أن يسمعون

فتبدا به دائرة السؤال والعذاب والله اعلم به

نسال الله حسن الخاتمه

واما سكرات الموت للمؤمن فهو ايضا يتألم ويعاني فالله يكفر هنا عنه سيئاته بإذنه تعالى

ويخفف عنه العذاب بما يلاقيه في سكرات الموت فهي برزخه المؤقت فيري مكانته في الجنه بإذن الله ويري الملائكة المبشرة تحيط به وتخرج روحه كسيل نقطة الندي من ورقة الشجرة والله به اعلم

قال تعالى يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَىٰ نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ

تخرج روحه الي بارئها بإذن الله ويبدأ هنا رحلة البرزخ الكلي وحياة البرزخ فيرى ويسمع ويزور الاحياء وتتتنقل روحه الطيبه بين احبابه يطمئن عليهم فكثير منا قد رآهم في منامه وسمع صوتهم في رؤياه سبحان الله الكريم العليم الحليم

يعيش حياة البرزخ الي ان يأتي الاجل الذي

فيه نهاية برزخه الي يوم البعث

قوله تعالى : ( ولكل أمة أجل فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون)

فالموت مرحلة فيها البرزخ وعند الاجل تنتهي حياة البرزخ وتتنظر الروح يوم البعث باذن الله الغالب نسأل الله الثبات عند السؤال والرحمة واللطف عند البعث

اللهم آمين

حياة البرزخ فاصلا بين مرحلتين كلاهما حياة يحياها الكائن الحي سواء بشر او خلق من خلق الله الحق

فالموتة الصغرى والموتة الكبرى بينهما برزخ يحيى به المخلوق الى الأجل سبحان الله الحافظ

“قال تعالى"اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا ۖ فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَىٰ عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الْأُخْرَىٰ إِلَىٰ أَجَلٍ مُسَمًّى ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ" صدق الله العظيم.سورة الزمر آية 39

فيه دلالة على أن الارواح تجتمع في الملأ الأعلى، كما ورد في الصحيحين عن أبي هريرة رضي اللّه عنه قال، قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: (إذا أوى أحدكم إلى فراشه فلينفضه بداخلة إزاره، فإنه لا يدري ما خَلَفه عليه، ثم ليقل باسمك ربي وضعت جنبي، وبك أرفعه، إن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين" "أخرجه البخاري ومسلم عن أبي هريرة مرفوعاً" وقال بعض السلف: يقبض أرواح الأموات إذا ماتوا، وأرواح الأحياء إذا ناموا، فتتعارف ما شاء اللّه أن تتعارف { فيمسك التي قضى عليها الموت} التي قد ماتت، ويرسل الأًخرى إلى أجل مسمى، قال السدي: إلى بقية أجلها، وقال ابن عباس: يمسك أنفس الأموات، ويرسل أنفس الأحياء، ولا يغلط { إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون

هنا نرى ان الموتة الصغرى وهي النوم تصعد فيها أرواح النائمين وتكون في برزخ جزئي تلتقي فيه ارواح الموتى وبعضهم يلتقي الصالحين والشهداء والأنبياء والأقارب والأحبة

بعيش حباة البرزخ حتى يستيقظ من نومه بإذن الله

وهنا يسأل السائلون!!!!

كيف ترد أرواحنا ونحن نتقلب في فراشنا؟؟ ونصحو مرارا وتكرارا من النوم الي الخلاء اعزكم الله او الأم لترى اولادها او لأي سبب اخر؟؟؟

هنا تكون اجابتنا بإذن الله الغالب

انها قدرة الله واعجاز رباني

ففي اجزاء من الثانيه تصعد الروح وتعود من خلال النفق الرباني والاثيري الذي يربط الروح في الانسان الي عرش الرحمن والله بقدرته وهو القادر وهو السريع

مهما تكرر استيقاظ المخلوق فروحه تصعد وتهبط وهذا قانون رباني سبحان الله المبدع

أما في الموتة الكبرى !!

فحياة البرزخ فيها يبدا بدخول القبر والمحاسبة والسؤال والله خبير عليم حكيم غفور

يقول تعالى

قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ ۖ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

البرزخ حياة نحياها لنعمل لها ونقدم لآخرتنا قبل دنيانا لنبني برزخا مريحا طيبا نحياه بأرواح مرضيه من رب كريم راض

نسأل الله لنا ولكم الثبات وحسن الخاتمة

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM