• Maroshka

في التأني السلامة وفِي العجلة الندامة


مثل حلو وفِي كتير حكمة

قصتنا اليوم بتلخص هالشي

كان في رجلين ماشيين ضمن بوابة الجمارك بالمطار

الاول كان ياباني وحامل حقيبتين كبار والتاني كان بريطاني وكان عّم يساعد الياباني ليمرر حقائبه من بوابة الجمارك

وقتا رنت ساعة الياباني بنغمة مو طبيعية ضغط الرجل على زر صغير بساعته وصار يحكي على تلفون صغير كتير بالساعة وصار يحكي استغرب البريطاني من هي التكنولوجيا المتطورة وعرض عليه 5009دولار سعر الساعة بس الياباني رفض البيع وضل البريطاني يساعده بالحقائب وبعد ثواني صارت ساعة الياباني ترن بس هي المرة فتح الرجل غطا الساعة وظهرت شاشة ولوحة مفاتيح دقيقة استخدمها ليستقبل بريد إلكتروني ويرد عليه استغرب البريطاني اكتر وعرض عليه25000 دولار سعر الساعة فقلو الياباني الساعة مو للبيع وضل البريطاني يساعد الياباني بحمل حقائبه الضخمة ورنا الساعة مرة تالته بس هي مرة استخدمها الياباني ليرد ع فاكس وهي المرة أصر البريطاني انو يشتري الساعة حتى وصل 3000000 دولار وقتا سأله الياباني انو معك هي الفلوس فطلع البريطاني دفتر شيكاته وكتبلو شيك بالمبلغ وقتا استخدم الياباني الساعة لينقل صورة الشيك ع بنكه وحول المبلغ ع حسابه بسويسرا

بعدها خلع ساعته واعطاها للبريطاني وراح فـ نادى البريطاني انتظر نسيت حقائبك رد علي الياباني هي مو إلي هي بطاريات الساعة!!!!

توجه عقلي جديد

كم مرة بمجال شغلنا شفت او سمعت فكرة حلوة وبلشت دغري طبقها دون ما تفكر كيف بتشتغل !!!!

وقت انتشر الانترنت كانو الناس ينظرو للمدراء يلي ما حولو شركاتهم لشركات إنترنت على انن دقة قديمة وعنيدين وانو عّم يخسرو حالن ع فاضي وبعد تلت سنين بس كان نفس المدراء عندن تفكير استراتيجي ونظرة عميقة وعبقرية لانن ما تسرعو وانتظرو حتى فهمو الانترنت بشكل أفضل ...

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM