• د. محمد أبو نجم

فسيري الله عملكم ورسوله والمؤمنون


"وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ? وَسَتُرَدُّونَ إِلَى? عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ "(التوبة-105).

"قل يا محمد ( صلي الله عليه وسلم ) ، لهؤلاء الذين اعترفوا لك بذنوبهم من المتخلفين عن الجهاد معك

اعملوا لله بما يرضيه، من طاعته، وأداء فرائضه فسيرى الله عملكم ورسوله إن عملتم عملكم,

ويراه رسوله والمؤمنون، في الدنيا ويوم القيامة، إلى الله الذي يعلم سرائركم وعلانيتكم,

فلا يخفى عليه شيء من باطن أموركم وظواهرها فينبئكم بما كنتم تعملون ،

فيخبركم بما كنتم تعملون, وما منه خالصًا، وما منه رياءً، وما منه طاعةً،

وما منه لله معصية, فيجازيكم على ذلك كله جزاءكم, المحسن بإحسانه، والمسيء بإساءته.

( ابن كثير )."

هي دعوة ربانية صادقة لمن اراد ان يرتقي الي الله ان "يعمل " ان يتحرك ،

ان يجتهد كي يصل الي الله وحده مخِلصا مخلَصا وكفى ...

"وقل اعملوا "دعوة جماعية للامة ودعوة فردية لك انت وحدك كي تصل الي الله باذنه واعلم انك سوف تصل اليه وحدك ...فرداً

" إِن كُلُّ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَ?نِ عَبْدًا (93)لَّقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدًّا (94)وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا "(مريم-95).

وعندها لن ينفعك مالك ولا ولدك ولا زوجتك ولا عشيرتك ولا كل من الارض فهل انت مدرك ذلك....

"يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ "(الشعراء-88) .

"يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ (34)وامه وابيه (35)وصاحبته وبنيه( 36)لكل امرئ منهم يومئذٍ شأن ٌيغنيه "( عبس-37).

لن ينفعك قط الا عملك الصالح المخلَص الى الله وحده ...

ولا يكون العمل صالحا الا بنية خالصة صالحة وعلم وبصيرة ويقين واداء وجهد حسن صائب مستمر متواصل

فوحده العلم الذي طلب منا الاستزاده منه بامر الله .." وقل رب زدني علما"(طه-114) .

فما قال سيدي رسول الله صلي الله عليه وسلم :"ان احب الاعمال الي الله ادومها وان قل "(البخاري ) .

فمن طلب العلا سهر الليالي والله يقول لنا جميعا...

"أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ" (العنكبوت-2).

وفتن الذهب اي نقاه من الشوائب العالقة به كي يصبح قيراطه عاليا وهذا يحتاج الي نار تلظي كي ينصهر

ثم يفتن وينقي وعندها يكون ثمنه غاليا جدا ...

هذا الطريق ولا طريق سواه مع انه درب طويل فإلي الملتقي هناك باذن الله .

27 views
  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM