• Admin

نهاية الخيانه


قصتي اليوم حزينة بعض الشيء ولكنها أثرت فيي وغيرت بي الكثير .. كان شاب جميل من عائلة محترمة .. يحب الرفاهية والمرح ويحب النساء والمال و يطمع في الافضل .. تعلم واشتغل واجتهد حتى رأى حب حياته وطلب منها الزواج.. تزوجها عن حب ورضى وعاشوا معا أجمل الأوقات ..فتاة جميلة متعلمة خلوقة لا يوجد فيها علة ..عاشوا معا قرب ال 5 سنوات ولم تنجب منه بعد .. فكانت هناك مشاكل عندها وعنده .. والله العالم .. بخلال تلك السنوات كان يتكلم مع غيرها من الفتايات ويخرج معهم أحيانا ولم تكن تشعر زوجته بذلك.. كانت تحبه كثيرا فلم تقصر معه أبدا ولكن.. بدأ الرجل بالملل ..وزهق من روتين حياته.. ينام يأكل الى عمله الى البيت والتلفاز وخياناته المستمرة والملل يتكرر كل يوم..وهو بطبعه يحب التغيير والانفتاح.. لم يهدأ من التفكير ماذا أفعل !!.. حتى قرر السفر هو مع أصحابه إلى بلد أجنبية ليغير من نفسيته بعيدا عنها ليشتاق إليها أكثر .. فتركها وذهب ولم يفكر أنها تحتاج أيضا الى السفر وأن يغيروا من روتين حياتهم معا..ليتجدد حبهم من جديد.. سافر مع أصحابه ..فرحيين جدا بسفرهم.. وفي أول ايامهم التقى أصحابه بمجموعة من الفتيات المنفتحات الجميلات.. وكان هذا من مخطتهم وكانت بينهم فتاة جميلة وضعت عينها عليه فورا..وتعرفوا على بعضهم البعض واكملو رحلتهم .. وكان بقمة فرحه للأسف..الرجل أخذ يتعود على هذه الفتاة الجميلة .. يسرحون ويمرحون ويسهرون ويشربون.. عاش أحلى أسبوع في حياته.. لم يتذكر زوجته .. بل كان أنانيا.. خانها عدة مرات مع تلك الفتاة .. ولم يتذكر حبيبته زوجته... أو يتصل بها .. أو يطمئن عليها.. بل للأسف .. أحب تلك الفتاة ..ورجع معها الى بلده.. رجع الى زوجته وكأن شيئا لم يكن.. وهنا كانت المفاجأة.. رن جرس البيت .. وإذا برجل يفتح الباب له .. صدم صدمة حياته .. عندما رأى رجل غريب يفتح باب بيته وزوجته بالداخل من أنت واين زوجتي..أنت أيها الحقير خانتني زوجتي..أريد أن اقتلها أين هي انت تحبها .. كنت أعلم انها تخونني أين هي ..!!!!!!!؟؟ فماذا احبتي كان الرد وماذا برأيكم حدث بعدها؟؟ كان بقمة غضبه..ولم يتمالك أعصابه.. ولم يسمع للرجل أي كلمه..فدخل يبحث عنها يريد أن يرى شيئا يطمئن بها نفسه الخبيثه يريد أن يراها تخونه حتى لا يتعذب ضميره .. ولكن.. وقع على رجليه.. عندما رآى زوجته ملفوفه بشاش أبيض.. يحملونها جيرانها .. والبيت مقلوب والدم في كل مكان.. ماذا حدث لزوجتي ..؟! أخبروني أرجوكم.. اهدأ قليلا..واسمع جيدا تعرض بيتك للسرقة ..وكانت زوجتك في البيت.. كسروا البيت واغتصبوا زوجتك وعذبوها وسرقوا البيت وهربوا ولم تجدهم الشرطة بعد.. أين كنت عنها يا رجل ..الله يرحمها يارب.. صدم الرجل ولم يتوقف عن البكاء .. والصياح ويضرب نفسه أنا السبب أنا السبب.. أنا خنتها أنا فعلت الفواحش أنا أنا أنا.. لم أحفظ بيتي وزوجتي وعرضي ..عاقبني الله بها .. سأموت من عذاب الضمير لن اسامح نفسي أبدااا.. توفت زوجته دفنها بيده .. ودموع ندمه أكلت وجهه ..وعذاب ضميره حرق قلبه وغضب ربه قتل روحه.. عاش بقية حياته بعذاب ندم .. ولم يستطع أن يتحرر من عذاب ضميره.. وللأسف بعد شهر واحد من وفاة زوجته.. إنتحر ... ولحق بها .. ولكنه نسي أن مكانه في النار وهي في الجنة..ولن يتقابلا..أبدا فالطيبون للطيبات والخبيثون للخبيثات.. والله لا يظلم أحدا وكله عند الله محفوظا.. واعلم أن الله سيحاسبك على آثامك وخياناتك..بأهلك وومالك .. فحذر

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon

©2017 BY ANFAS-ALROUH. PROUDLY CREATED WITH WIX.COM